أخبار عاجلة
الرئيسية / جهة سوس ماسة / ها علاش !!! النادي الجهوي للصحافة الإلكترونية بسوس ماسة يصدر بيانه الاستنكاري
http://ahdatdcheira.com/wp-content/uploads/2016/10/adsRESS12.png
bayan

ها علاش !!! النادي الجهوي للصحافة الإلكترونية بسوس ماسة يصدر بيانه الاستنكاري

bayan

     أطلق المدعو سعيد الخولي، الكاتب العمومي الذي يحشر نفسه غصبا ضمن فئة التجار العنان للسانه، في لقاء عقده اليوم الخميس 12 ماي 2016 بالمسرح البلدي لإنزكان حول ” سوق الحرية”.

     ومن ضمن ما فاه به هذا الكائن الذي يحشر نفسه عنوة في قضايا التجار أن مجموعة من الجرائد الإلكترونية لم تتتجاوب مع ترهاته التي يعتبرها أشكالا تضامنية مع تجار سوق الحرية، وأنها لم تنشر ما جاء في بيانه بشأن هذا السوق، ووصف المواقع الرائدة بالجهة ” بالارتزاق ” لا لشيء سوى لأنها لم تقبل أن تكون بوقا في يده،وهو الذي ترك مهنته وانتسابه النقابي الطبيعي للكتاب العموميين فحشر نفسه وسط نقابة التجار من أجل ممارسة الابتزاز الحقيقي الذي لا غبار عليه، باسم هذه الشريحة للضغط على صناع القرار بإنزكان ونبل الغنائم مما تبقى من المتاجر الفارغة بسوق الحرية.

     إن تهمة الارتزاق التي ألصقها المدعو سعيد الخولي، بثلاثة جرائد محترمة تحتل الريادة على مستوى جهة سوس ماسة هي نفس التهمة التي تلازمه وراء هذه الجذبة التي يخلقها حوله، وسيأتي الوقت للكشف عن مناوراته باسواق إنزكان بالحجة والدليل.

     موقف الخولي ان دل على شيئ فإنما يدل إن على خيبة مبتغاه بعدما سعى لاستعمال هذه المنابر ”عصا في يده” ببلاغ، من أجل ممارسة الترهيب والابتزاز على المستثمرين للرضوخ لنزواته، فقام بنفث حقده وضغائنه على شكل شتائم وقذف وسباب وتشهير بمنابر تحتل واجهة الإعلام الإلكتروني.

    وتبعا للاتهامات الخطيرة التي فاه بها هذا الشخص المحسوب على التجار، فإن النادي الجهوي للصحافة الإلكترونية بجهة سوس ماسة المجتمع يومه الخميس يعلن ما يلي :

_ يدين هذه التصريحات اللامسؤولة بشدة، التي فاه بها هذا المتسلط على مهنة شريفة، ويستغرب كيف يتحدث باسم هذه النقابة شخص له باع طويل في ابتزاز التجار باسم العمل النقابي.

_ يؤكد أن الصحف الالكترونية التي تم التشهير بها وسط التجار تمارس حقها في الاخبار، ولم تطالب بدكان أو متجر لا بسوق الحرية ولا باي سوق وليست ملزمة ان تنشر لهذا الحقود كل ما يكتبه او يتفوه به لتسلم من لسانه. وتتحدى هذا المتخصص في تلفيق التهم أن يأتي ببراهينه، وصدق ترهاته.

_ نؤكد إننا في النادي الجهوي للصحافة الإلكرتونية نمارس الصحافة لا التجارة، بخلاف هذا الكاتب العمومي، الباحث عن الدكاكين والمتاجر.

     إن النادي الجهوي للصحافة الإلكترونية ومعه مدراء المواقع التي قام بالتشهير بها تحتفظ لنفسها بكافة الحقوق من أجل الالتجاء الى القضاء من أجل رد الاعتبار.

النادي الجهوي للصحافة الإلكترونية بسوس ماسة.

http://ahdatdcheira.com/wp-content/uploads/2016/10/adsRESS12.png

عن ahdatdcheira

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

14 − nine =

%d مدونون معجبون بهذه: