أخبار عاجلة
الرئيسية / إنزكان أيت ملول / الملتقى الرمضاني الأول من تنظيم مؤسسة المبادرات التنموية بعمالة انزكان ايت ملول
http://ahdatdcheira.com/wp-content/uploads/2016/10/adsRESS12.png
received_10207146699373609

الملتقى الرمضاني الأول من تنظيم مؤسسة المبادرات التنموية بعمالة انزكان ايت ملول

received_10207146699373609

أحداث الدشيرة -ربيع الزاكي-

     نظمت مؤسسة المبادرات التنموية بعمالة انزكان ايت ملول الملتقى الرمضاني الأول تحت شعار: “رمضان تهذيب للسلوك وتزكية للنفس وصحة للجسم”، بتنسيق مع المندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية ومندوبية الصحة، يوم الجمعة 01 يوليوز 2016 ابتداء من الساعة الخامسة مساء بالمسرح البلدي لمدينة انزكان.
     افتتح الملتقى الرمضاني الأول بآيات بينات من الذكر الحكيم، لتليها فقرة إنشادية من طرف مجموعة المدائح النبوية للامداح النبوية بمدينة الجرف، وبعدها أعطى السيد الكاتب العام لمؤسسة المبادرات التنموية بعمالة انزكان ايت ملول الكلمة للسيد إبراهيم اوبركة وهو إمام مؤطر بالمندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية لمدينة انزكان ليتحدث في ثلاث محاور أساسية وهي : أهمية الأخلاق ومكانتها في الإسلام، وأثر العبادات في تهذيب سلوك الفرد والمجتمع، ثم السلوك الأخلاقي في الحياة بين الواقع والمألوف، وبعده تناولت الكلمة الدكتورة حدهوم بويا وهي دكتورة تنتمي إلى مندوبية الصحة لمدينة انزكان لتتحدث حول أصل الصيام من خلال الثلاثين يوما إضافة إلى الستة أيام من شوال وأثره الايجابي على صحة الصائم، كما تناولت في كلمتها الأطعمة الصحية وعددها التي يجب تناولها من آذان المغرب إلى أذان صلاة الفجر.
     بعد كلمة الدكتورة حدهوم بويا، تناول الكلمة الدكتور عبد العزيز ايت المكي وهو منسق جهوي للمدارس العتيقة، وكذلك أستاذ جامعي بكلية الشريعة بايت ملول، ليتناول في كلمته أثر الصوم في تهذيب السلوك وتزكية النفس، وبعده مباشرة افتتح النقاش لطرح الأسئلة.
     وقد صرح رئيس مؤسسة المبادرات التنموية بعمالة انزكان ايت ملول، السيد محمد وحمان، كون هذا الملتقى يدخل ضمن البرنامج العام التي سطرتها المؤسسة في برنامجها السنوي، ويهدف هذا الملتقى إلى أهمية المداومة على الصيام وفوائده الايجابية على صحة الفرد، وكذلك علاقة رمضان بالتربية الروحية وانعكاساتها على السلوك العام.
     كما صرح السيد محمد تكراتين عضو مجموعة المدائح النبوية للامداح النبوية بمدينة الجرف، كون مثل هذه الملتقيات الهامة فرصة بالتعريف بالمجموعة وكذلك الالتقاء بجمهور متعطش لسماع لون انشادي يتمثل في السماع الصوفي، وخصوصا فيما تتغناه المجموعة بالأمازيغية.
     للإشارة، فهذا الملتقى يدخل ضمن برنامج رمضانيات 1437 والذي سيختتم يوم السبت 2 يوليوز 2016 بإفطار لفائدة نزلاء دار التكافل بايت ملول، بمشاركة مجموعة من الفنانين والفاعلين الجمعويين والإعلاميين.
     وسيتخلل هذا النشاط قراءات قرآنية، جلسة عائلية مع نزلاء دار التكافل بايت ملول بالإضافة إلى إفطار جماعي وتوزيع مجموعة من الألبسة على النزلاء.
ولنا عودة إلى تفاصيل هذا النشاط مساء يوم السبت.

http://ahdatdcheira.com/wp-content/uploads/2016/10/adsRESS12.png

عن ahdatdcheira

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 5 =

%d مدونون معجبون بهذه: