أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار وطنية / محاربة الإصلاح ، التحكم .. من فهرس القساوسة إلى فهرس الثور الأبيض
http://ahdatdcheira.com/wp-content/uploads/2016/10/adsRESS12.png

محاربة الإصلاح ، التحكم .. من فهرس القساوسة إلى فهرس الثور الأبيض

 

نجيب مومني- أحدات الدشيرة

يبدو أن زعيم الحكومة السيد عبد الإله بن كيران وجد ضالته مؤخرا في الرفع من سقف فرقعة الساحة الإعلامية بكلمات رنانة مثل ” التحكم ”  بعد ما أتحف أسماع المواطنين إبان الحراك الشعبي المغربي بكلمة ” محاربة الفساد ” و لأن الفساد أصبح خليل الحكومة الحالية و الذي تجبر و تسلط على المواطن العادي، أصبح نفسه هذا الفساد هو حاميها و حراميها.

“التحكم ” تلك الكلمة التي اختلقها بن كيران و جعلها عدوى كلامية تنتشر بين مؤيدييه و مريدي زاويته حتى أصبح البعض ينطقها دون معرفة معانيها أو حتى              خطورتها.

إن المتتبع للتصريحات الطائشة لرئيس الحكومة التي أخذ مقابلها غضبة ملكية في يوليو السابق هي نفسها نفس التصريحات اللامسؤولة التي أطلقها ” الحاج الشيوعي ” في تصريحه الأخير مع جريدة الأيام قبل أن يتراجع عنها و يقدم اعتذارا عنها و اختفاء ل” الشجعنة” .

لقد نسي يومها زعيم الشيوعيين يوم أرسل لروما كسفير للدولة و عاد بعد أن تم إعفاءه بسبب “الشجار” الذي دار  بين فتيحة الطاهري زوجة الطيب الفاسي           الفهري وزير الخارجية والتعاون ، وكوثر السوني زوجة نبيل بنعبد الله أثناء حفل بمناسبة مهرجان للفنون التشكيلية بمدينة البندقية الإيطالية .

اليوم نفس الزعيم الشيوعي الذي تشبع بخطاب ابن تيمية “الشجاع” خرج بتصريحات خطيرة قد تقضي على مستقبله السياسي بعد أن وجد نفسه وحيدا دون           مسانده الرسمي أمام بيان قوي من القصر الملكي قد تكون له تبعات حول هذا الحزب ورغم ما قدم كحصيلة حكومية في حفل فاخر  قال عنها أنها “إنجازات ” يبقى فقط حزبا يملأ الفراغات و يستغل المساحات و يأكل الفتات فلا هو حارب دور الصفيح و لا قدم خدمات صحية ملموسة و توزيع عادل للثروات و توزيع شقة لكل مواطن  سوى الإغتناء على حساب الفقراء و تفقير الفقراء منهم .

و تبقى الملاحظة الكبرى هي صمت انكشارية الفيسبوك الخاصة بالحزب الملتحي و انتظارها في الظلام ما تستفر عنه الساعات المقبة من مفاجئات.

 

 

 

http://ahdatdcheira.com/wp-content/uploads/2016/10/adsRESS12.png

عن Najib Moumni

نجيب المومني صحافي مغربي من مواليد 1987 بمدينة تيزنيت حصل نجيب على الإجازة في الدراسات الإنجليزية ثم أكمل دراسته بالمعهد العالي للصحافة بالدار البيضاء. اشتغل مع عدة منابر ورقية و إلكترونية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

twelve − six =

%d مدونون معجبون بهذه: