أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار الحوادث / عااجل … العضو الجامعي اسماعيل الزيتوني يتعرض لهجوم من طرف عصابة إجرامية كانت مدججة بأسلحة بيضاء قبيل ساعات من تدشين الملعب الجديد “عبد الله أولمداني”
http://ahdatdcheira.com/wp-content/uploads/2016/10/adsRESS12.png
zitouni

عااجل … العضو الجامعي اسماعيل الزيتوني يتعرض لهجوم من طرف عصابة إجرامية كانت مدججة بأسلحة بيضاء قبيل ساعات من تدشين الملعب الجديد “عبد الله أولمداني”

أحداث الدشيرة -أبو سفيان-

     تعرض الزميل والصديق”اسماعيل الزيتوني” صبيحة اليوم الاربعاء 16 نونبر الجاري بالقرب من منزله بحي أيت داود الدشيرة الجهادية، على الساعة الثانية ضباحا، لهجوم من طرف عصابة إجرامية كانت مدججة بأسلحة بيضاء التي قام أفرادها بالإعتداء على أخيه بطريقة بشعة قبل أن يعمدو إلى الاعتداء عليه بدوره، ولولا مقاومته الشرسة لأفراد العصابة ومواجهتهم ولولا الألطاف الإلهية لوصلت الأمور إلى ما لا يحمد عقباه.

     هذا و تعرض العضو الجامعي “اسماعيل الزيتوني” لهذا الهجوم بعد رجوعه من مهمته وترأسه للوفد الجامعي خلال المقابلة الاستعراضية لنجوم العالم بالعيون و المقابلة الرسمية للمنتخب الوطني ضد الكوت ديفوار بمراكش، وقبيل ساعات من حضوره إلى جانب عامل صاحب الجلالة على عمالة إنزكان أيت ملول في ترأس تدشين الملعب الجديد “عبد الله أولمداني” بالدشيرة الجهادية.

     ولما حاول أخ الضحية مواجهة أفراد العصابة انهالوا عليه بالضرب بواسطة السلاح الأبيض متسببين له بجرح عميق وسلبوا منه حافظة النقود وهاتف نقال وفروا بها هاربين إلى وجهة مجهولة .

     وقد سارع العضو الجامعي “اسماعيل الزيتوني” إلى تسجيل شكاية إلى وكيل الملك لدى ابتدائية انزكان من أجل إثارة المتابعة بجرائم التهديد بارتكاب جناية والتهديد بالقتل، وبتصفيته جسديًا وإلحاق الأذى بأفراد أسرته، ويطالب من خلال ذات الشكاية الموجهة إلى وكيل الملك لدى ابتدائية انزكان بـ”بفتح تحقيق و متابعة المتورطين بجرائم التهديد بارتكاب جناية ضد الأشخاص”.

http://ahdatdcheira.com/wp-content/uploads/2016/10/adsRESS12.png

عن mohamed azeroual

محمد أزروال مدون و صحافي مغربي من مواليد 1981 بمدينة الدشيرة الجهادية حاصل على دبلوم تقني في المعلوميات، وعدة شواهد في التحرير الصحفي. مدير جريدة أحداث الدشيرة، اشتغل سابقا مع عدة جرائد ورقية و منابر إلكترونية، ويهتم بإنشاء مواقع

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

16 − thirteen =

%d مدونون معجبون بهذه: